اخبار منوعة

التطور متعدد الأبعاد للإقليم يينبغي أن يشمل عنصر الابتكار (عامل )

أكد عامل إقليم الصويرة عادل المالكي، أمس السبت، أن “التنمية الترابية المستدامة والمندمجة متعددة الأبعاد ، يجب أن تشمل  عنصر الابتكار لمواجهة المخاطر الكامنة في التغيرات السريعة التي تعرفها اليوم فضاءاتنا الحيوية “.

وأضاف، خلال افتتاح اجتماع فدرالية الوكالات الحضرية بالمغرب ، المنظم تحت شعار “الوكالات الحضرية في خدمة الابتكار من أجل تنمية ترابية مستدامة ومرنة” بحضور وزيرة إعداد التراب الوطني و التعمير و الإسكان وسياسة المدينة ، السيدة نزهة بوشارب ، و مستشار صاحب الجلالة والرئيس المؤسس لجمعية الصويرة – موغادور السيد أندري أزولاي ، أن دور الوكالات الحضرية يكتسي “أهمية حيوية ” في هذا التوازن المتناغم.

وأوضح في هذا السياق، أن الوكالات الحضرية مدعوة “لتكون الدعامة الأساسية لتنفيذ السياسات العامة التي تصاحب إعداد التراب “.

كما رحب عامل الإقليم باختيار الصويرة لاستضافة هذا اللقاء، موضحا أن هذا الاختيار نابع من التراث الغني للمدينة وتاريخها وموقعها كمفترق للثقافات ومدينة للتسامح والعيش المشترك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى