حوادث

مصرع أستاذ للعليم الابتدائي في حادثة سير مأساوية سطات

برشيد / نورالدين حيمود

لقي أستاذ التعليم الابتدائي مصرعه مساء اليوم الأحد الموافق ل 2 ماي إثر حادثة سير مروعة نتيجة اصطدام بين دراجة نارية وسيارة نفعية خفيفة.

وفي تفاصيل الخبر وفق جريدة نبأ تيڤي، فإن الهالك الذي لقي ربه على الفور إثر هذا الحادث المأساوي المروع والمميت يشتغل قيد حياته كأستاذ للتعليم الإبتدائي وذلك بمجموعة مدارس ” الكوشة ” المديرية الإقليمية سطات، وكان يتجول على مثن دراجته بالقرب من حي الخير ليتفاجأ بسيارة بسيارة تصدمه غير بعيد من مقر إقامته الشيء الذي خلف له عدة إصابات على مستوى الرأس.

هذا الحادث الأليم استنفر السلطات الأمنية والوقاية المدنية والسلطة المحلية، حيث فور علمها بالخبر انتقلت على وجه السرعة صوب مكان الحادثة للقيام بالمتطلب والعمل على نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بسطات لفائدة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة في انتظار تسليم الجثة إلى الأهل والأقارب بغية دفنها.

في المقابل واستنادا لمصادر نبأ تيڤي، فإن خبر وفاة الأستاذ إثر هذه الحادثة خلف موجة استياء حزن عميقين داخل اسرة التعليم بالمديرية الاقليمية للتعليم بسطات بفقدانها أستاذا كبيرا كان أبا وأخا وصديقا وفيا مخلصا لعمله ومحبا لوطنه ومن الأساتذة المشهود لهم بالإخلاص والصدق والوفاء والعطاء والجدية والكلمة الطيبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى