اخبار جهوية

ارتفاع الطلب يرفع أسعار الأضاحي بالدار البيضاء

برشيد: م.ع

واصلت أسعار الأضاحي ارتفاعها الصاروخي في أسواق مدينة الدار البيضاء، نتيجة الإقبال الكبير على اقتنائها من لدن الموظفين والأعوان العاملين في المؤسسات العمومية وشبه العمومية، خلال نهاية الأسبوع المنصرم الذي تصادف مع تسلمهم لأجورهم الشهرية بشكل مبكر.

وارتفعت الأسعار، بمختلف نقط البيع الرسمية المعتمدة في العاصمة الاقتصادية والمرائب الموسمية الخاصة ببيع الأغنام، بنسب قياسية تجاوزت 32 في المائة إلى حدود زوال يوم الأحد.

وسجل تراجع في الكميات المعروضة من الأغنام؛ فيما اختفت الأضاحي التي يفوق وزنها 70 كيلوغراما من الأسواق صباح يوم الأحد، بعد أن تم اقتناؤها بشكل مبكر من لدن المستهلكين.

وقال علي بوتاكة، عضو المكتب التنفيذي بالنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالدار البيضاء، إن الإقبال الكبير للمواطنين على اقتناء الأضاحي، يومي السبت والأحد من نهاية الأسبوع المنصرم، تزامن مع تراجع الكميات المعروضة من الأغنام ذات الجودة العالية؛ وهو ما ساهم في تسجيل زيادات في الأسعار، منذ صباح يوم الجمعة الماضي.

وأضاف عضو المكتب التنفيذي بالنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالدار البيضاء، في تصريح لنبأ تيڤي، أن “الأسعار الخاصة بالأضاحي التي تباع في المحلات المجاورة للمجازر القديمة ارتفعت بنسبة تجاوزت 17 في المائة، حيث انتقلت من 44 درهما للكيلوغرام قبل أسبوع إلى ما يربو عن 52 درهما، أي بزيادة بلغت قيمتها ثمانية دراهم في الكيلوغرام الواحد؛ بينما استقرت أسعار الصردي في 60 درهما مقابل 54 درهما قبل أيام”.

واستبعد المتحدث تسجيل أي تراجع في أسعار الأغنام في اليومين المقبلين؛ نظرا لشروع المهنيين والتجار في حصر مبيعاتهم في البضاعة التي يتوفرون عليها في الوقت الراهن، لتفادي أي خسارات محتملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى