اخبار منوعة

إطلاق ثلاثة صواريخ من سوريا على إسرائيل سقط أحدها في هضبة الجولان المحتلة

برشيد: م.ع

قال الجيش الإسرائيلي مساء السبت في بيان مقتضب أن ثلاثة صواريخ أطلقت من سوريا في اتجاه اسرائيل، وذلك على خلفية تصاعد أعمال العنف في الشرق الأوسط. ولم يذكر البيان مزيدا من التفاصيل عن وجهة هذه الصواريخ والأضرار التي سببتها ولكنه ذكر أن أحدها “سقط في أرض خلاء بجنوب هضبة الجولان (المحتلة)”.

أفاد الجيش الإسرائيلي أن ثلاثة صواريخ أطلقت مساء السبت من سوريا في اتجاه اسرائيل، وذلك بعد قصف مماثل من لبنان المجاور في الأيام الأخيرة على خلفية تصاعد أعمال العنف في الشرق الأوسط.

وقال الجيش في بيان مقتضب إن أحد الصواريخ “سقط في أرض خلاء بجنوب هضبة الجولان” التي ضمتها الدولة العبرية بعد احتلالها في 1967، من دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل.

وكان أعلن في وقت سابق أن صافرات الإنذار دوت في هذه المنطقة.

ويأتي إطلاق الصواريخ بعد تصعيد غير مسبوق على الجبهة الاسرائيلية-اللبنانية منذ 2006. فقد أطلق نحو ثلاثين صاروخا الخميس من لبنان في اتجاه إسرائيل ما أسفر عن إصابة شخص وخلف أضرارا مادية.

وقال الجيش الاسرائيلي إن الصواريخ التي لم تتبن أي جهة إطلاقها هي “نيران فلسطينية”، مرجحا أن تكون حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة تقف وراء هذا التصعيد. ورد الجيش بقصف طاول غزة وجنوب لبنان.

وتستعد إسرائيل السبت لنشر تعزيزات أمنية في أعقاب هجومين في الضفة الغربية المحتلة وتل أبيب أسفرا عن مقتل ثلاثة أشخاص.

وأعلنت الشرطة أنه سيتم نشر أربع كتائب احتياط من قوة حرس الحدود بدءا من الأحد وسط المدن، بالإضافة إلى الوحدات التي تم استدعاؤها بالفعل في منطقة القدس ومدينة اللد المختلطة.

وأكدت وزارة الدفاع الإسرائيلية مساء السبت إشراك جنود في دعم الشرطة، وأعلنت تشديد القيود على دخول الفلسطينيين من الضفة الغربية وقطاع غزة، ولا سيما العمال منهم، إلى إسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى