اخبار منوعة

المحنة تتبعها المنحة لكن حداري من تحول التبرعات الى الاغتناء على حساب المصابين:

برشيد: عمرو العرباوي / مدير النشر

حسب ما يروج من بعض التواصل الاجتماعي ، ان الجمعيات الخيرية التي تعمل على جمع تبرعات المغاربة قصد ايصالها الى الاهالي المتضررة ، فالامر اخذ في اتجاه الابتزاز والتصرف في هذه التبرعات من طرف مخلوقات تغتني على حساب المنكوبين.

وتبعا لما ذكر ، من اجل تحقيق الغاية من هذه التبرعات ينبغي على الجمعيات الخيرية العمل على ربط الاتصال بالادارة الترابية المحلية بحكم معرفتها بشؤون المنطقة للتنسيق وتوجيه التبرعات الى اهلها.
من جهة اخرى هناك حساب خصوصي تم انشاؤه من طرف الحكومة متواجد في جميع الابناك وقباضات المملكة لتلقي التبرعات مقابل وصل اثبات .
وفي نفس السياق اذا كانت الغاية من هذه التبرعات والمساعدات هو رفع الحيف والضرر على المصابين ، فينبغي وضع حد لهذه العمليات اللانسانية و الشادة من قبل مخلوقات تحترف اعمال النصب والاحتيال على حساب مواطنين ابرياء ، هدفهم تحويل قيم التضامن والتكافل الاجتماعي الى تجارة مربحة دون جهد .
صار تدخل الادارة الترابية ضروري ومؤكد لمحاربة هذا العمل الاجرامي الشنيع .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى