منوعات

نجاحات المغرب تزيد من سعار دولة الكابرنات

برشيد – عمرو العرباوي : مدير الجريدة

إن المتتبع للأحداث الأخيرة بالمغرب “استحقاقات 8 شتنبر 2021 وما صاحبها من إشادة دولية” بالرغم من الظروف الصحية الصعبة المرتبطة بجائحة كرونا، من جهة ، ومن جهة اخرى المشاركة الكثيفة للكتلة الانتخابية الوطنية وهو ما يعبر عن قناعة المغاربة بالتغيير عبر صناديق الانتخاب ، سواء في محاسبة المسؤولين الإنتهازيين ، أو العمل على تغيير معالم الخريطة السياسية وبروز تكتلات سياسية جديدة مرتبط بها بعث الأمل وتحرير الوطن والمواطنين من الاعتقال الاقتصادي الاحتياطي للاكثر من سنتين عجاف .
نجاحات الدبلوماسية المغربية في كل الاتجاهات ، فمند الاعتراف الامريكي بمغربية الصحراء وسيادته على كافة اراضيه ، وكذلك سحب العديد من الدول الإعتراف بالجمهورية الوهمية وإفتتاح العديد من القنصليات لدول إفريقية وعربية بمدينة العيون والداخلة ، إظافة الى دخول المغرب في شراكات تجارية وعسكرية واسعة مع امريكا واسرائيل ، اظف على ذلك اهتمام العديد من الدول بالمغرب كشريك موثوق به بفضل الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي ، ونظرا لموقعه المتميز كقوة اقليمية رائدة ، ما هذه المعطيات والاختراقات زادت من سعار دولة الكابرنات و احقادها الدفينة بحيث جعلها تعيش هستيريا متوحشة طائشة ، نتج عنه قرار اخر بعد قرار قطع العلاقات الدبلوماسية ،وهو اغلاق المجال الجوي في الطيران المغربي سواء المدني العسكري ، انها العلاقات الدبلوماسية الصبيانية لدولة تقودها عصابة اجرامية تعاني اظطرابات عقلية ونفسية مستعصية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى